منتديات الشيخ جمال القرش
 

العودة   منتديات الشيخ جمال القرش > القسم التربوي > مهارات الإشراف والتدريس

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-03-2010, 07:18 PM   #1
admin
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,115
افتراضي معنى الإشراف التربوي ومبادئه

تعلن الأكاديمية الدولية لتأهيل المجازين
عن فتح برنامج لأول مرة مع نخبة من الشيوخ والشيخات.
إجازات بسند متصل إلى رسول الله
ختمة تصحيح تلاوة
وعلى الذين يرغون في الحصول على إجازة إرسال البيانات التالية:
الاسم /البلد / مقدار الحفظ
والمسار المطلوب على الواتس
https://wa.me/201127407676
[/SIZE]


معنى الإشراف التربوي

تعريفه
الإشرافلغة : الاطلاع من فوق ، والشفقة ، والحرص .
ويقال : أشرف على الشيء : اطلع من فوق وتولاه
وتدور كلمة شرف حول العلو والشرف والظهور قال أحد الصحابة لرسول الله صلى الله عليه وسلم في غزوة ( يا رسول الله لا تشرف يصبك سهم).
الإشراف في الاصطلاح : إن من يتأمل في مفهوم الإشراف التربوي خلال العقود الأخيرة ، يلاحظ حدوث تطور في هذا المفهوم نتيجة الأبحاث والدراسات والممارسات التربوية ، بعد أن أثبتت الأبحاث قصور الأنماط السابقة للإشراف التربوي والذي يسمى بـ ( التفتيشي ، والتوجيه ).

ويتضح ذلك من خلال هذه التعريفات :
1.برنامج مخطط لتحسين عملية التعلم .
2.تفاعل بين المشرف والمعلم وتعاون لتطوير الواقع التربوي .
3.أداة توجيه وإرشاد وتوعيه لتحسين الواقع الميداني .
4.قيادة تعاونية ، وأوجه نشاط توضع لنمو المشتركين في برامج المؤسسية ، وزيادة خبراتهم
5.المجهود الذي يبذل لاستثارة وتوجيه النمو المستمر للمعلمين.
6. خدمة فنية تعاونية تهدف إلى دراسة الظروف التي تؤثر في عملية التربية والتعليم
وفي مجال القرآن الكريم يمكن القول بأن الإشراف التربوي هو : (( قيادة تعاونية توجه المعلمين نحو النمو المستمر لتعلم القرآن الكريم حفظًا وترتيلاً، وتفهم لمعانية ، وتربية على أخلاقه وأحكامه ، من خلال برنامج مخطط بهدف تحسين وتطوير الواقع التربوي )) .
أهميته:
يمكننا أن نلخص أهمية الإشراف التربوي فيما يأتي:
1.مساعدة المعلمين على تفهم أهداف تدريس القرآن الكريم .
2.التأكد من نجاح المعلم في تدريسه، وتحفيزه إلى مواصلةجهوده في خدمة القرآن الكريم
3.توحيد جهود المعلمين وتعاونهم على تحقيق الأهداف التربوية في تعليم القرآن الكريم
4.تشجيع المعلم على فهم البيئة المحيطة وأثرها على التعلم .
5.مساعدة المعلم في وضع الخطط التعليمية التي تساهم في نموه .
6.اكتشاف ما لدى المعلمين من مواهب وإمكانيات خاصة .
7.مساعدة المعلم الحديث العهد على مسايرة العملية التعليمية .
8. دراسة العوامل المختلفة التي تسهل عملية التربية والتعليم .
9.مساعدة معلمي القرآن في تطبيق المبادئ التربوية مع الطلاب .
10. دراسة العوامل المختلفة التي تؤخر سير العملية التعليمية .
11. تقييم المعلم ومساعدته على النمو السليم في الاتجاه الصحيح .
12.مساعدة المعلم على تشخيص حاجات الطلاب ومشكلاتهم .
13.توجيه المعلم إلى طرق التدريس القرآن الكريم .
14. مساعدة المعلم على دراسة المناهج ومناسبتها للطلاب (1).
15.التعرف على وسائل التقويم المناسبة، وتبين أهمية التقويم المستمر في التدريس، والتأكد من مدى تحقيق أهداف التدريس .

من خلال الأدوار المختلفة للإشراف التربوي الذي سبقت الإشارة إليه، ومن الواقع المعاش
يمكن التوصل إلى ما يأتي :
1-التربية لم تعد محاولات عشوائية، أو أعمالاً ارتجالية، لكنها عملية منظمة لها نظرياتها ولها مدارسها الفكرية المتعددة، والتي تسعى جميعها إلى الرقي بالإنسان.
2-الإنسان بطبيعته يحتاج إلى المساعدة والتعاون مع الآخرين، ومن هنا تنبع حاجة المعلم للمشرف التربوي كونه مستشاراً مشاركاً، فضلاً عن أن عمل المشرف التربوي يكمل في كثير من جوانبه عمل المعلم ويتممه.
3-إن التحاق عدد من غير المؤهلين تربوياً للعمل في مهنة التدريس يتطلب وجود مخطط ومدرب ومرشد، وهذا يتحقق في المشرف التربوي.
4- اصطدام عديد من المعلمين القدامى المؤهلين تربوياً بواقع قد يختلف في صفاته وإمكانياته عما تعلموه في مؤسسات إعداد المعلمين .
المراجع :
الإبراهيم ، عدنان بدري ، الإشراف التربوي أنماط وأساليب، ص: 17
ودليل المشرف التربوي : ص: 41.
لمعجم الوسيط : 471 .
الإشراف التربوي أنماط وأساليب د . عدنان بدري الإبراهيم ص 13.
الأفندي ، محمد حامد ، الإشراف التربوي ص : 8


من كتاب معالم الإشراف القرآني / للشيخ / جمال القرش
admin غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-25-2019, 08:59 PM   #2
admin
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,115
افتراضي رد: معنى الإشراف التربوي

مبادئ الإشراف التربوي القرآني

المبادئ : هي الأحكام والتعميمات التي تستخدم كمعالم للطريق.لتحقيق الأهداف المنشودة ، والإشراف التربوي الحديث يتميز بالخصائص والمبادئ الآتية:
1 احترام شخصية الفرد . ومن أمثلة ذلك:
·تقدير المعلم والتواضع معه لاسيما حملة القرآن فإنه من إجلال الله .
·لين الجانب والمعاملة بالحسنى ، فذلك من شيم أهل القرآن .
·الاهتمام بمشكلات المعلم الشخصية .
·وضع رغبات المعلم موضع تقدير .
·إشاعة الطمأنينة بين المعلمين والثقة بالآخرين .
·توثيق الروابط الأخوية بين المعلمين (إنما المؤمنون إخوة ).
·توفير الأجواء النفسية المريحة للمعلمين، وحمايتهم من النقد الجارح
·إتاحة الفرصة للمعلمين بالتعبير عن وجهة نظرهم .
·مشاركة العاملين في اتخاذ القراء .
·تشجيع النشاط الاجتماعي كاللقاءات والحفلات .
·ثمرته: احترام شخصية المعلم تنعكس على علاقته بتلاميذه، وتساهم بشكل كبير في حسن التواصل بين المعلم والطلاب (1).
2 تنظيم العمل الجماعي ومن أمثلة ذلك :
·إشاعة روح العمل كفريق واحد .
·تدريبهم على إدراك أهمية بناء الفريق .
·إشاعة الانسجام مع أعضاء الفريق .

·المشاركة في التخطيط للبرامج التربوية وتنفيذها
·المساهمة في تقويم البرامج التربوية .
التشاور والمشاركة في اتخاذ القرار وتقويم المناهج الدراسية (2).
ثمرته:
·يسهم في التعارف بين المعلمين ، ويشعر الفرد أنه عضو فعال

يقلل الوقوع في الأخطاء نتيجة اشتراك عدة آراء .

(1) الإبراهيم ، عدنان بدري ، الإشراف التربوي أنماط وأساليب، ص: 24
(2) موجليا ، توني ، الإشراف الفعال ، دار المعرفة للتنمية البشرية ، ص: 79

من كتاب ( معالم الإشراف القرآني ) لـ جمال القرش
__________________
اللهم اجعلنا من أهل القرآن أهلك وخاصتك
admin غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-25-2019, 08:59 PM   #3
admin
مدير عام
 
تاريخ التسجيل: Dec 2009
المشاركات: 1,115
افتراضي رد: معنى الإشراف التربوي

يتابع بإذن الله تعالى
·3 تبادل وجهات النظر ومن أمثلة ذلك :
·الأخذ بعين الاعتبار مبدأ الحوار الهادئ.
·إطلاع المعلمين على موضوع المناقشة قبل تقديهما.
·الرفق والحلم أثناء الحوار والنقاش.
·عدم الاستئثار بالحديث أو الاستطراد.
·تجنب مبدأ التحدي والإفحام.
·حسن الاستماع ، والإنصات.
·احترام الطرف الآخر أثناء المناقشة.
·التواضع وعدم الانتصار للنفس.
·عدم الترفع عن قول لا أعلم.
ثمرته:
·إتاحة الفرصة للمعلمين بالتعبير عن وجهة نظرهم.
·إشراك المعلم في صنع القرار ، وتطوير العملية التعليمية.
·تقريب المفاهيم بين المشرف والمعلم
4 التخطيط
التخطيط : وضع برنامج مستقبلي لتحقيق أهداف معينة، خلال مدة محددة عن طريق الإمكانات المتاحة .

خصائص التخطيط :

وضوح الهدف .للفئة المستهدفة من المشروع .

·الواقعية ، بأن تراعي الإمكانات المتاحة .

·لا يوقف عند حد أو أسلوب معين فذلك يعني الجمود .

·الدقة في تحديد أهداف العملية التعليمية .

·الاستمرارية ، فالمخطط لا يكاد ينتهي من تحقيق هدف إلا ويبدأ في آخر.

·دراسة الوسائل والإجراءات التي تحقق الأهداف.

·اعتماده على أسس تربوية وإدارية .

·قابليته للنمو والتطوير، وشموليته في جميع الجوانب التربوية.

·أن يكون تعاونيًا تسهم فيه جميع الجهود .
·أن يكون تجريبًا لا يدعي أحد فيه الكمال.

·مراعاة أن التحسين يحتاج إلى وقت وفرصة كافية لتقويم الخطة (1).

المراجع/
الإبراهيم عدنان، الإشراف التربوي ، ص:26 ، والعبودي ، فهد بن ناصر، الحوار منهج وسلوك،ص:61: 82 ، وزايد ، محمد خليل ، فن الحوار والإقناع 25 ، 24 ،
الغوثاني / د . يحي ، فن الإشراف على الحلقات والمؤسسات / ، ص : 80 .
دليل المشرف التربوي
معالم الإشراف القرآني / جمال القرش
__________________
اللهم اجعلنا من أهل القرآن أهلك وخاصتك
admin غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 10:30 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2, Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd. TranZ By Almuhajir