http://www.alkersh.com/vb/showthread.php?t=97 جوال نفائس القرآن الكريم

أسباب زيادة الإيمان بالقرآن

عرض المقال
أسباب زيادة الإيمان بالقرآن
2121 زائر
02-01-2010
أبو عبد الله

من أسباب زيادة الإيمان بالقرآن




التأثر بالقرآن عند سماعه


قال تعالى: + إِنَّمَا الْمُؤْمِنُونَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَإِذَا تُلِيَتْ عَلَيْهِمْ آيَاتُهُ زَادَتْهُمْ إِيمَانًا وَعَلَى رَبِّهِمْ يَتَوَكَّلُونَ" [الأنفال: 2]

قال شيخ الإسلام: هذا أمر يجده المؤمن إذا تليت عليه الآيات، زاد في قلبه بفهم القرآن ومعرفة معانيه من علم الإيمان ما لم يكن، حتى كأنه لم يسمع الآية إلا حينئذ، ويحصل في قلبه من الرغبة في الخير والرهبة من الشر ما لم يكن، فزاد علمه باللّه ومحبته لطاعته، وهذه زيادة الإيمان (1).


دمع العين عند سماعه


قال تعالى: +وَإِذَا سَمِعُواْ مَا أُنزِلَ إِلَى الرَّسُولِ تَرَى أَعْيُنَهُمْ تَفِيضُ مِنَ الدَّمْعِ مِمَّا عَرَفُواْ مِنَ الْحَقِّ يَقُولُونَ رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ " [المائدة:83].
قال السعدي: +إذا سَمِعُوا مَا أُنزلَ إِلَى الرَّسُولِ" محمد ×، ، أثر ذلك في قلوبهم وخشعوا له، وفاضت أعينهم بسبب ما سمعوا من الحق الذي تيقنوه، فلذلك آمنوا وأقروا به فقالوا: +رَبَّنَا آمَنَّا فَاكْتُبْنَا مَعَ الشَّاهِدِينَ" وهم أمة محمد ×، يشهدون لله بالتوحيد(2).

خشوع القلب ورقته


قال تعالى:+وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ الَّذِينَ إِذَا ذُكِرَ اللَّهُ وَجِلَتْ قُلُوبُهُمْ وَالصَّابِرِينَ عَلَى مَا أَصَابَهُمْ وَالْمُقِيمِي الصَّلَاةِ وَمِمَّا رَزَقْنَاهُمْ يُنفِقُونَ " [الحج 34-35]
قال ابن القيم: إذا ذكر الله القلب المخبت المطمئن إليه وهو الذي ينتفع بالقرآن ويزكو به قال الكلبي: +فتخبت له قلوبهم" فترق للقرآن قلوبهم (3)


قوة اليقين في الله



قال تعالى : + وَعَلَى اللهِ فَلْيَتَوَكَّلِ المُؤْمِنُونَ" [المائدة: 11] ، قال ابن القيم : الايمان قلب الاسلام ولبه واليقين قلب الايمان ولبه وكل علم وعمل لا يزيد الايمان واليقين قوة فمدخول وكل ايمان لا يبعث على العمل فمدخول اهـ 1


التخلق بخلق القرآن


قال × : ((أَكْمَلُ الْمُؤْمِنِينَ إِيمَانًا ، أَحْسَنُهُمْ خُلُقًا) أخرجه الترمذي وحسنه ، انظر السلسلة الصحيحة ص/ 199
ذكر شيخ الإسلام عدد من مكارم الإخلاق منها : أن تصل من قطعك وتعطي من حرمك وتعفو عمن ظلمك ، وتأمر ببر الوالدين وصله الأرحام وحسن الجوار والإحسان إلى اليتامى والمساكين وابن السبيل والرفق بالمملوك ، وتنهى عن الفخر والخيلاء والبغي والاستطالة على الخلق بحق أو بغير حق وتأمر بمعالي الأخلاق وتنهى عن سفسافها اهـ 1

(1)
مجموع الفتاوي 7/ 228

(2)
السعدي (1/ 215).

(3)
شفاء العليل (ص/106)

1
الفوائد : 86

1
العقدية الوسطية : 32

أصول عقدية أهل السنة ، جمال القرش


   طباعة